مجموعة العمل توثّق أسماء 17 إعلامياً فلسطينياً قضوا في سورية

الجمعة، 30 كانون الأول، 2016

أطلقت مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية، يوم أمس، تقريرها التوثيقي الذي حمل عنوان "ضحايا العمل الإعلامي الفلسطيني في ظل الثورة السورية".

حيث يركز التقرير على شريحة الإعلاميين الفلسطينيين من متخصصين ومتطوعين قدّموا حياتهم أثناء تغطيتهم للحدث السوري في سبيل عرض الحقيقة.

وفي إحصائياتٍ لمجموعة العمل، فقد قضى 17 إعلامياً فلسطينياً استطاعت المجموعة توثيق أسمائهم، قضوا في مناطق متعددة في سورية أثناء تغطيتهم الإعلامية للأحداث المتواصلة منذ آذار (مارس) 2011 ولغاية كانون الأول (ديسمبر 2016)، في حين أنّ الحقائق على الأرض تدلّ على أنّ الرقم أكبر من ذلك.

وبحسب منظمة "مراسلون بلا حدود" فإن ترتيب سورية في حرية الصحافة احتلّ المرتبة 176 بين 179 دولة، وذكرت المنظمة في تقريرٍ سنويّ صدر يوم 21 كانون الأول 2016 أنّ سورية تحولت إلى "جحيم" في 2016 مع مقتل 19 صحفياً.


أرسل تعليق .
الإسم :
البريد الالكتروني :
التعليق:
الرجاء كتابة الأرقام أعلاه:

تعليقات حول هذا الموضوع .

 
 

| لاجئ نت  جميع الحقوق محفوظة © 2010  |