بركة: اتفقنا مع القوى الإسلامية على مواجهة الفوضى بمخيم عين الحلوة


الثلاثاء، 03 كانون الثاني، 2017

أدانت حركة "حماس" في لبنان، الأحداث الأمنية التي شهدها مخيم عين الحلوة نهاية عام 2016، وما واكبها من عمليات اغتيال وقتل وترويع للأطفال والنساء وتهجير بعض سكان المخيم.

وقال ممثل الحركة في لبنان، علي بركة، عقب لقائه قادة القوى الإسلامية في المخيم اليوم الاثنين، إنه جرى الاتفاق على مواجهة الفوضى في المخيم وتفعيل دور القوة الأمنية المشتركة لحماية المخيم والمحافظة على أمنه واستقراره.

وأضاف أن الأحداث الأمنية في المخيم حولته إلى "ساحة لتصفية الحسابات"، مشدداً على أن المخيم يعتبر رمزاً لقضية اللاجئين الفلسطينيين ومحطة نضالية على طريق العودة إلى فلسطين.


أرسل تعليق .
الإسم :
البريد الالكتروني :
التعليق:
الرجاء كتابة الأرقام أعلاه:

تعليقات حول هذا الموضوع .

 
 

| لاجئ نت  جميع الحقوق محفوظة © 2010  |