»الجهاد» تبحث مع السفير الكوبي آخر التطورات على صعيد القضية الفلسطينية


الجمعة، 08 آذار، 2019

استقبل ممثل "حركة الجهاد الإسلامي" في لبنان إحسان عطايا، السفير الكوبي في لبنان، ألكسندر بييسيسر موراغا، يوم الأربعاء، في مكتب الحركة في بيروت، بحضور منسق العلاقات الخارجية في لبنان شكيب العينا، ومسؤول العلاقات في بيروت محفوظ منور.

وناقش المجتمعون آخر التطورات على صعيد القضية الفلسطينية والمنطقة، مؤكدين رفضهم للهيمنة الأمريكية، وخاصة في الأراضي الفلسطينية المحتلة وفنزويلا، التي تتعرض لتدخل أميركي مباشر في شؤونها الداخلية، حيث تحاول إسقاط شرعية الرئيس نيكولاس مادورو، وتعيين رئيس مؤيد للسياسة الأميركية الاستعمارية في أمريكا اللاتينية.

واتفق المجتمعون على "ضرورة تعزيز حركة التضامن مع فنزويلا في الدول العربية والإسلامية والأوروبية، خاصة أنها كما كوبا، لم تتوان عن نصرة قضية فلسطين".

وأكدوا على ضرورة دعم القضية الفلسطينية كلٍ بحسب قدرته، لأنها قضية صراع ضد الهيمنة، ونصرتها واجب على كل دول العالم، خصوصاً بعد المحاولات الصهيوأمريكية لتصفيتها، وتمرير صفقة القرن، التي تهدف إلى اقتلاع شعب من أرضه، وتثبيت الاحتلال الصهيوني فيها.

وأطلع عطايا، السفير الكوبي على الممارسات الصهيونية الإجرامية بحق الأسرى في سجون العدو، وصمود المقدسيين دفاعا عن مصلى باب الرحمة وسائر المقدسلات، محذراً من محاولات العدو إخضاع الأسرى لسياساته الإرهابية.

وأكد المجتمعون على ضرورة تشكيل أوسع تضامن عربي ودولي مع الأسرى، لنقل معاناتهم إلى جميع المؤسسات الحقوقية والدولية، التي من واجبها التدخل لكف العدو عن ممارساته الإرهابية.


أرسل تعليق .
الإسم :
البريد الالكتروني :
التعليق:
الرجاء كتابة الأرقام أعلاه:

تعليقات حول هذا الموضوع .

 
 

| لاجئ نت  جميع الحقوق محفوظة © 2010  |