"إسرائيل" تحكم بالسّجن الفعلي 13 شهراً على الكاتبة لمى خاطر


الثلاثاء ، 11 حزيران ، 2019
حكمت المحكمة العسكرية الإسرائيلية في "عوفر" امس الاثنين، على الأسيرة الكاتبة لمى خاطر (42 عاماً) من محافظة الخليل بالسّجن الفعلي (13) شهراً وغرامة مالية بقيمة 4000 شيكل، وعشر شهور وقف تنفيذ خمس سنوات.

وأفاد محامي هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينية، أكرم سمارة، في تصريح له، أن محكمة عوفر فرضت إضافة إلى الحكم بالسجن الفعلي بحق خاطر غرامة مالية قيمتها 4000 شيكل (نحو 1100 دولار).

وأشار إلى أنه من المتوقع الإفراج عن خاطر خلال شهر أغسطس/آب المقبل.

ووفق بيان لهيئة الأسرى؛ فإن الحكم بحق الأسيرة خاطر جاء بذريعة ممارسة التحريض عبر كتاباتها على مواقع التواصل الاجتماعي، وقد نُقلت عقب اعتقالها إلى مركز تحقيق عسقلان، وحُقق معها لساعات طويلة وتعرضت للتنكيل خلال استجوابها.

وكان مشهد اعتقال الكاتبة لمى خاطر من بيتها في الخليل، جنوب الضفة الغربية، فجر 24 يوليو/ تموز 2018 مؤثرا للغاية. الْتَصَق بها ابنها الصغير طويلا قبل أن ينتزعها جنود الاحتلال منه. كان وداعا حميما تمكّن أحد الحاضرين في المكان من تصويره.

وخلال اعتقالها تعرضت لتحقيقٍ قاسٍ ومتواصل استمر لمدة (34) يوماً في معتقل "عسقلان"؛ علماً أنها متزوجة وأم لخمسة أبناء.

والكاتبة لمى خاطر من سكان الخليل، وعرفت بكتاباتها القوية المناصرة للمقاومة والحق الفلسطيني، وبسبب كتاباتها تعرضت هي وعائلاتها للمضايقات من السلطة والاحتلال، حيث تبادل الجانبان استدعائها واعتقالها مع زوجها وأبنائها.

المصدر وكالات


أرسل تعليق .
الإسم :
البريد الالكتروني :
التعليق:
الرجاء كتابة الأرقام أعلاه:

تعليقات حول هذا الموضوع .

 
 

| لاجئ نت  جميع الحقوق محفوظة © 2010  |