رسائل عاجلة لسفارات دول عربية وغربية حول مشروع بناء جدار "عين الحلوة"


الأربعاء، 23 تشرين الثاني، 2016

كشفت مصادر فلسطينية أنّ جمعيات إنسانية وحقوقية واجتماعية فلسطينية ستوجه رسائل عاجلة إلى سفارات دول عربية وغربية وهيئات دولية ومنظمات حقوقية تناشدها العمل السريع والضغط على السلطة اللبنانية لتجميد مشروع بناء الجدار، لكونه "يتنافى وأبسط الحقوق الإنسانية".

فقد بدأت السلطات اللبنانية ببناء جدارٍ إسمنتي حول مخيم عين الحلوة الذي يقطنه ثمانون ألف فلسطيني وذلك بالتنسيق مع الفصائل الفلسطينية في المخيم.

وكان هناك أكثر من دعوة للتحرك من أجل وقف بناء الجدار صدرت عن جمعيات فلسطينية. ففي مخيم عين الحلوة عُقد لقاء شبابي عاجل، في مركز حطين الاجتماعي، وأكد المجتمعون أن "الجدران لا تُبنى إلا بين الأعداء، ونحن كشعب فلسطيني تربطنا بالشعب اللبناني أواصر الأخوّة والمحبة والمصاهرة والعيش المشترك". معلنين مواصلة التحرك الشعبي والإعلامي ضد "جدار العار".

فيما أعلنت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" مساء أمس الثلاثاء، تجميد بناء الجدار الإسمنتي حول المخيم. وقال نائب ممثل حماس في لبنان أحمد عبد الهادي "إن التجميد بدأ من أمس الثلاثاء الى حين عقد لقاء بين القيادة السياسية الفلسطينية مع مديرية المخابرات في الجنوب الللبناني الخميس المقبل، للتفاهم حول الأمر.


أرسل تعليق .
الإسم :
البريد الالكتروني :
التعليق:
الرجاء كتابة الأرقام أعلاه:

تعليقات حول هذا الموضوع .

 
 

| لاجئ نت  جميع الحقوق محفوظة © 2010  |