أيام قرطاج السينمائية: الافتتاح لفلسطين والجزائر ضيف الشرف


الخميس، 12 تشرين الأول، 2017

تستعد تونس لاحتضان الدورة 28 لأيام قرطاج السينمائية، من 4 إلى 11 نوفمبر/تشرين الثاني المقبل. منظمو الدورة 28 لم يحددوا بعد أفلام المسابقة الرسمية. وأفادت بعض المصادر من لجنة التنظيم، لـ"العربي الجديد"، بأنّ لجنة اختيار الأفلام المشاركة ما تزال بصدد مشاهدة الأفلام الراغبة في المشاركة. وأضافت أن عدد الأفلام سيكون أقل من الدورة الماضية، أي أقل من 450 فيلماً، حتى يتمكن أكبر عدد من أحباء السينما متابعة الأفلام في برمجة تراعي عدد قاعات السينما الموجودة في تونس، وتوقيت العرض، ليتلاءم مع التوقيت الإداري في تونس.

في مقابل ذلك، أعلنت إدارة المهرجان عن قائمة الأفلام التونسية المشاركة في هذه الدورة في مختلف المسابقات، حيث تمّ اختيار 10 أفلام تونسية من مجموع 58 فيلماً قدمت ترشيحاتها. الأفلام المختارة هي "على كف عفريت" لكوثر بن هنية، و"مصطفى زاد" لنضال شطا، و"شرش" لوليد مطار، في مسابقة الأفلام الروائية الطويلة. أما في مسابقة الأفلام الوثائقية الطويلة، فقد وقع الاختيار على أفلام "في الظل" لندى مازني حفيظ، و"كسكسي: حبوب الكرامة" لحبيب العايب، و"قفصة: عام الصفر" لناجية بن مبروك. وفي مسابقة الأفلام الروائية القصيرة، فستمثل السينما التونسية أفلام "آية" لمفيدة فضيلة، و"برزخ" لإنصاف عرافة، و"أسرار الرياح" لإيمان ناصري.

الدورة 28 لأيام قرطاج السينمائية ستواصل تجربة بث أفلامها في السجون التونسية "أيام قرطاج السينمائية في السجون"، مثلما أكد ذلك مدير الدورة، المنتج السينمائي نجيب عياد، إذْ سيتمُّ تقديم عروض سينمائية في خمسة سجون تونسية، كما ستواصل انفتاحها على سينما العالم، من خلال مشاركة هامة لسينما أميركا اللاتينية، إذْ من المنتظر عرض أشرطة سينمائية من الأرجنتين والمكسيك والشيلي والبرازيل والأورغواي وكولومبيا.

حفل افتتاح الدورة سيكون تكريماً للسينما الفلسطينية، من خلال عرض فيلم ''كتابة على الثلج'' للمخرج الفلسطيني رشيد مشهراوي، وهو من بطولة غسان مسعود وعرين عمري وعمرو واكد ويمنى مروان ورمزي مقدسي، وسيكون بعض أبطال الفيلم ضيوف شرف لهذه الدورة. كما ستكون السينما الجزائرية ضيف شرف الدورة 28 لأيام قرطاج السينمائية، من خلال عرض فيلم "غروب الضلال" آخر أفلام المخرج الجزائري الكبير محمد الأخضر حامينه، صاحب السعفة الذهبية في مهرجان "كان" دورة 1975. كما سيتم خلال الدورة 28، وفقاً لما صرح به مديرها المنتج السينمائي نجيب عياد، إحياء حفل موسيقي مخصص لموسيقى الأفلام، بإمضاء الأوركسترا السيمفوني الجزائرية. كما ستكون سينما أفريقيا الجنوبية وسينما الأرجنتين وسينما كوريا الجنوبية ضيف شرف هذه الدورة.

السينمائيون الشبان سيسجلون حضورهم في الدورة 28، من خلال برمجة 24 شريطاً قصيرًا لطلبة معاهد السينما في أفريقيا والعالم العربي، منها أربعة أفلام لطلبة معاهد السينما في تونس. وسيحظى هؤلاء الطلبة بمتابعة ورشات تكوينية في المجال السينمائي من قبل مختصين عالميين على هامش الدورة.

الدورة 28 لأيام قرطاج السينمائية لن تنسى بُعدها الأفريقي، إذ ستحظى السينما الأفريقية بمشاركة هامة، خاصة أنّ عددًا من الأفلام الأفريقية نالت التانيت الذهبي في الدورات السابقة، إيمانا من منظمي المهرجان أن أيام قرطاج السينمائية هي النافذة الحقيقية للسينما الأفريقية نحو العالمية، مثلما حصل مع المخرج الموريتاني عبد الرحمان سيسكو، الذي كانت انطلاقته نحو العالمية من خلال مشاركته في أيام قرطاج السينمائية، وفوزه بالتانيت الذهبي في مسابقة الأفلام القصيرة.


أرسل تعليق .
الإسم :
البريد الالكتروني :
التعليق:
الرجاء كتابة الأرقام أعلاه:

تعليقات حول هذا الموضوع .

 
 

| لاجئ نت  جميع الحقوق محفوظة © 2010  |