حماس: صفقة القرن لن تمر وسنواجه استهداف قضية اللاجئين


الثلاثاء، 10 تموز، 2018

جال وفد من حركة المقاومة الإسلامية (حماس) على كل من حركة أنصار الله، وعصبة الأنصار الإسلامية، والحركة الإسلامية المجاهدة، ترأس الوفد نائب المسؤول السياسي لحركة حماس في لبنان جهاد طه، وضم عضو القيادة السياسية للحركة في لبنان أيمن شناعة، وأعضاء القيادة السياسية في منطقة صيدا: رفيق عبد الله ومحمد أبو ليلى وخالد زعيتر.

وبحث الوفد موضوع صفقة القرن وتداعياتها على الواقع الفلسطيني بشكل عام، وعلى أبناء شعبنا ومخيماتنا في لبنان بشكل خاص، وأكد المجتمعون على ضرورة مواجهة الصفقة بكل الوسائل المتاحة، من رفض لمشاريع التهجير والتوطين، والحفاظ على أمن واستقرار المخيمات الفلسطينية، كونها تُعتبر قلاعاً للعودة وشاهداً حياً على إجرام العدو الصهيوني.

كما شدد المجتمعون على ضرورة الحفاظ على وكالة الأونروا، ورفض كافة التقليصات التي تنتهجها، ودعوا إلى انتهاج استراتيجية وطنية جامعة للحفاظ على الوكالة.

كما أكد المجتمعون على ضرورة إيجاد صيغة وطنية للحفاظ على العمل الفلسطيني المشترك لمواجهة كافة مشاريع تصفية القضية الفلسطينية، والحفاظ على أمن واستقرار المخيمات.

كما دعا المجتمعون الحكومة اللبنانية المزمع تشكيلها للالتفات إلى الواقع المأساوي الذي يعيشه أبناء شعبنا في لبنان، وإقرار الحقوق المدنية التي من شأنها التخفيف عن شعبنا، وتعزيز صموده إلى حين العودة.


أرسل تعليق .
الإسم :
البريد الالكتروني :
التعليق:
الرجاء كتابة الأرقام أعلاه:

تعليقات حول هذا الموضوع .

 
 

| لاجئ نت  جميع الحقوق محفوظة © 2010  |