الاحتلال يعتقل 3 شبّان ويبعد آخرين من أمام مصلى الرحمة


الجمعة، 15 اذار ، 2019
اعتقلت عناصر الوحدات الخاصة الإسرائيلية بعد ظهر امس الخميس، ثلاثة شبان مقدسيين وأبعدت آخرين من أمام مصلى باب الرحمة في المسجد الأقصى المبارك.

وأفادت مصادر مقدسية أن قوات الاحتلال حاصرت الشبان من جميع الجهات، وأبعدتهم بالقوة من أمام مصلى باب الرحمة إلى خارج باب الأسباط.

وأضافت أن القوات احتجزت 15 شابًّا في ساحة الغزالي بباب الأسباط، وفحصت هوياتهم الشخصية، ثم أخلت سبيلهم، ومنعتهم الرجوع إلى المسجد الأقصى، واعتقلت شابّيْن.

وتصدى مصلون لاقتحامات المستوطنين -امس الخميس- أمام مصلى باب الرحمة في المسجد الأقصى بالتكبيرات.

واقتحم 240 مستوطنا ساحات المسجد الأقصى المبارك، و32 مستوطنا بعد الظهر تلبية لدعوات منظمة "أمناء الهيكل" المزعوم منذ أسبوعين، بتنفيذ اقتحام جماعي لمصلى باب الرحمة، وتحويله لكنيس يهودي.

وانتشرت عناصر الوحدات الخاصة بكثافة في ساحات المسجد الأقصى منذ ساعات الصباح، لتأمين اقتحام المستوطنين لساحاته.

وصوّرت عناصر شرطة الاحتلال جميع المصلين الموجودين أمام مصلى باب الرحمة بالمسجد الأقصى، واحتجزت هويات عدد من النساء والشبان، قبل دخولهم إلى المسجد الأقصى.

في السياق ذاته اعتقلت شرطة الاحتلال ، الشاب عوض البيتوني بعد خروجه من باب المجلس (أحد أبواب المسجد الأقصى).

وأبلغت مخابرات الاحتلال حارس المسجد الأقصى أحمد الأعور بالحضور الفوري للتحقيق في مركز شرطة القشلة بالبلدة القديمة بالقدس المحتلة.

كما اعتقلت قوات الاحتلال حارس المسجد الأقصى سامر القباني من أمام باب المجلس .

المصدر وكالات


أرسل تعليق .
الإسم :
البريد الالكتروني :
التعليق:
الرجاء كتابة الأرقام أعلاه:

تعليقات حول هذا الموضوع .

 
 

| لاجئ نت  جميع الحقوق محفوظة © 2010  |