حركة الجهاد الإسلامي تقيم اعتصاماً تضامنياً مع الأسرى في مخيم برج البراجنة
 

الخميس، 10 أيار، 2012

دعت حركة الجهاد الاسلامي في فلسطين الى وقفة تضامنية مع الاسرى البواسل, وانتصارا لمعركة الكرامة في سجون الاحتلال, وذلك يوم الثلاثاء الموافق 8 ايار 2012 في بيروت – مخيم برج البراجنة الساعة الرابعة والنصف عصرا.

حضره عدد من مسؤولي الفصائل والفعاليات والمؤسسات الاهلية والهيئات الاجتماعية وبعض الفضائيات الاعلامية, مجتمعين امام مجمع الفرقان حاملين اعلاماً ولوحات وصور للشهداء

وقد استهل الحديث وبدا الكلام مسؤول العلاقات السياسية للجبهة الشعبية – القيادة العامة الاخ أبو عدنان عودة, حيث شدد على شراسة الاسرى وبسالتهم خلف قضبان الحديد داعيهن الى التشبث الاعمق بمواقفهم وضرورة الوقوف الى جانبهم ومساندتهم بكافة الوسائل والسبل.

وتابع رئيس هيئة المعتقلين والاسرى في سجون الاحتلال الشيخ عطالله حمود معتبرا ان اسرانا في سجون الاحتلال هم الاحرار خلف القضبان ونحن الاسرى خارجها, ودعا ايضا الى ضرورة الوقوف الى جانب الاسرى ومناصرة قضيتهم للتعبير عن رؤية موحدة تدعم قرار الاسرى.

وقد اختتمت حركة الجهاد الاسلامي الوقفة التضامنية بكلمات نثرها القيادي في الحركة الاخ محفوظ منور مشددا فيها على ضرورة تمسك الحركة بمواقفها تجاه الاسرى اذ انها ستبذل الغالي والرخيص, وتذلل الجهود من اجل اطلاق سراحهم.

واكد منور على ضرورة أسر جنود صهاينة من اجل الضغط على الكيان بتحرير اكبر عدد ممكن من الاسرى لينالو حريتهم خارج السجون.

ودعا منور الشعوب العربية والإسلامية الى ضرورة التنبه لما يجري في فلسطين، وما تتعرض له من مخططات ومشاريع صهيونية تهدف الى أسرلة وتهويد القدس وتوسيع الاستيطان وطرد المقدسيين، في ظل انشغال عربي بالأوضاع الداخلية، داعياً الى إيلاء القضية الفلسطينية مكانتها كقضية مركزية جامعة للأمة العربية والإسلامية.
 
أرسل تعليق .
الإسم :
البريد الالكتروني :
التعليق:
الرجاء كتابة الأرقام أعلاه:

تعليقات حول هذا الموضوع .

 
 

| لاجئ نت  جميع الحقوق محفوظة © 2010  |