شهابي: قرار الحكومة اللبنانية بعدم السماح للفلسطيني في التملك عنصري بامتياز


الثلاثاء، 11 أيلول، 2018

وصف مسؤول مكتب شؤون اللاجئين في حركة حماس في شمال لبنان جمال شهابي قرار الحكومة اللبنانية بعدم السماح في تملك الفلسطيني بأنه عنصري بإمتياز ومخالف للأعراف والقانون الدولي وحقوق الإنسان وجاء ليفاقم حالة اليأس التي يعيشها اللاجئ الفلسطيني في لبنان وقد يدفع الكثير إلى قبول التوطين أو التهجير.

ونوه شهابي إلى أن الفلسطيني في لبنان من أهم الركائز التي يبنى عليها الإقتصاد اللبناني مشيرا إلى وجود مستثمرين وأصحاب رؤوس أموال وتحويلات المغتربين الفلسطينيين إضافة إلى وجود يد عاملة فاعلة وقوية ساهمت في تنشيط العجلة الإقتصادية وإزدهار البلد.

وأضاف أن معظم أصحاب رؤوس المال الفلسطينيين كانوا يعملون في بيع وشراء العقارات وكان المغترب الفلسطيني يحول أمواله ليشتري بها عقار أو بناء تجاري. ويستطرد قائلا إن القرار الجائر الذي إتخذه مجلس الوزراء والقاضي بعدم أحقية الفلسطيني في التملك إنعكس سلبا على الفلسطيني حيث إنكفأ معظم الفلسطينيين عن العمل في مجال العقارات خوفا على أموالهم وأملاكهم التي لا يوجد وريث لها في حال وفاتهم.

وذكر أن في تسجيل البعض عقاراتهم بأسماء لبنانيين أو أجانب مخاطرة كبيرة لعدم وجود مستندات قانونية تثبت ملكية الفلسطيني للعقار. وأضاف أنه حتى معظم الذين إشتروا قبل عام ٢٠١١ إضطروا لبيع عقاراتهم وهذا إنعكس سلبا على الحياة الإقتصادية.

وأفاد بأن الإكتظاظ السكاني المخيف في المخيمات والذي يعود بعضه إلى هذا القرار سينعكس سلبا على الوضع الأمني داخل المخيم مما يدفع الكثير من الفلسطينيين للتفكير في الهجرة إلى الدول الاوروبية. وفي حال فرض التوطين على الفلسطيني سيقبل به ليرتاح وهذا لا يخدم اللبنانيين الذين يضيقون على الفلسطينيين بحجة منع التوطين.


أرسل تعليق .
الإسم :
البريد الالكتروني :
التعليق:
الرجاء كتابة الأرقام أعلاه:

تعليقات حول هذا الموضوع .

 
 

| لاجئ نت  جميع الحقوق محفوظة © 2010  |