فوز لائحة اللقاء التشاوري بانتخابات الأونروا في لبنان


الثلاثاء، 11 حزيران، 2019

فازت لائحة اللقاء التشاوري في انتخابات العاملين في وكالة الأونروا في لبنان والتي جرت يوم أمس الاثنين ١٠ حزيران الجاري ، وخسرت "لائحة العودة والكرامة" المدعومة من منظمة التحرير الفلسطينية، وفازت لائحة "نقابيون مستقلون" المدعومة من اللقاء التشاوري الذي يضم في صفوفه مستقلين من موظفي الوكالة المعارضة لسياسات مجلس اتحاد الموظفين، الذي تسيطر عليه حركة فتح منذ عام 1996.

وبذلك، تخسر حركة فتح موقع رئاسة اتحاد موظفي الأونروا.

وتأتي هذه النتيجة في ظل حالة الرفض من قبل الموظفين المستقلين للسياسة التي تبناها رئيس اتحاد الموظفين والمجلس التنفيذي، سواء في التوظيف أو التآمر على المدراء الموجودين لتعيين بدلاء عنهم، وحتى في عقود التأمين التي عقدها الاتحاد مع الشركات.

ويتهم المستقلون رئاسة الاتحاد بأنها أوصلت الشعب الفلسطيني ووكالة الأونروا إلى هذا المستوى المتدني من الخدمات والإدارة السيئة، بعد التواطؤ مع الإدارة في أكثر من ملف. حيث لم تخدم الشعب الفلسطيني بالشكل الذي يليق به.

ووفق النتائج الأولية يكون اللقاء التشاوري قادراً على قيادة الاتحاد والمجلس التنفيذي لموظفي الأونروا المؤلف من 9 مقاعد: 4 للمعلمين، 2 للخدمات، و3 للعمال.

وقد حسم المعلمون حسموا امرهم وحصلوا على 31 مقعد في كل المناطق 31 من اصل 52 مقعداً، مما يعني حصول اللقاء التشاوري على 4 مقاعد جاهزة في المجلس التنفيذي.

اما في ما يخص الخدمات فقد حصل التشاوري على 18 مقعداً والمنظمة على 18 مقعداً ليتعادل الطرفان وتقسم المقاعد بالتساوي بين الجهتين. أما العمال فعدد جميع المقاعد في كل المناطق هو 18 فالمنظمة حصلت على الأغلبية ولها الحق بثلاثة مقاعد في المجلس التنفيذي.

وأصبح المجلس التنفيذي على الشكل التالي:

في قطاع المعلمين، يحصل اللقاء التشاوري على أربعة مقاعد من أصل أربعة. أما على صعيد العمال فتحصل المنظمة على ثلاثة مقاعد من أصل ثلاثة. وفي الخدمات حصل التشاوري على مقعد والمنظمة على مقعد، وبهذه النتيجة تكون رئاسة المجلس التنفيذي والتحاد عند اللقاء التشاوري.


أرسل تعليق .
الإسم :
البريد الالكتروني :
التعليق:
الرجاء كتابة الأرقام أعلاه:

تعليقات حول هذا الموضوع .

 
 

| لاجئ نت  جميع الحقوق محفوظة © 2010  |