القائمة

مواقع التواصل الأجتماعي
الأربعاء 25 تشرين الثاني 2020

اتحاد المعلمين الفلسطينيين يرفض تقليص رواتب موظفي «الأونروا»


الجمعة، 13 تشرين الثاني، 2020

أعلن اتحاد المعلمين الفلسطينيين في لبنان، عن رفضه قرار "وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين - الأونروا"، تقليص رواتب موظفيها، داعياً في الوقت ذاته إلى وقفة احتجاج، اليوم الجمعة، أمام مقر الوكالة بالعاصمة بيروت.

وقال الاتحاد في بيانه: "نعلن رفضنا سياسةَ التّقليصاتِ الظّالمة التي تنتَهجُها الأونروا بحقّ شعبِنا، وتعبيراً عن غضبِنا على ما جاء في بيان المُفوّض العامّ من إجراءاتٍ تقشّفيّة غير مقبولة وغير مسؤولة وغير إنسانيّة".

وأضاف: "يدعوكم اتحاد المعلمينَ في لبنان إلى يوم ثورة عارمة لنقول بلسان واحد: ارفعوا أيديكُم عن إذلال شعبنا، كفى استهتارا بلُقمة عيشنا وقوت عيالنا، كفى تلاعبا بمستقبل آلاف العائلات من أبناء شعبنا".

وأشار إلى أن "وقفت الاحتجاج جاءت بعد فشل دبلوماسية المفوض العام في تأمين التمويل، بل تخطى القانون الدولي لمنظمة العمل الدولية باقتطاع نصف راتبنا".

وأوضح الاتحاد أن الرواتب تعد "الشريان الرئيسي الذي يمد الموظفين بالحياة (..) ولكن في مفهومنا كل الحقوق خطوطاً حُمراً ولن نتراجع عن مطالبنا الأساسية والسابقة".

والإثنين الماضي، أعلنت"الأونروا"، تأجيل دفع رواتب 28 ألف موظف بأدعاء الأزمة المالية.

وقال المفوض العام للوكالة، فيليب لازاريني، في بيان، إن "الوكالة مضطرة، لأن تؤجل جزئيًّا دفع رواتب 28 ألف موظف، بما يشمل العاملين في الرعاية الصحية والمعلمين لنقص التمويل".

وأضاف أن "الأونروا بحاجة إلى تأمين 70 مليون دولار لكي تتمكن من دفع الرواتب كاملة لشهري نوفمبر وديسمبر".