القائمة

مواقع التواصل الأجتماعي
الأربعاء 25 تشرين الثاني 2020

اليابان تتبرع لـ«الأونروا» بـ4,3 مليون دولار لدعم المعونة الغذائية للاجئي فلسطين


الخميس، 22 تشرين الأول، 2020

أعلنت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا” مساء الاثنين 19 أكتوبر/ تشرين الأول، أنّ "الحكومة اليابانية وقّعت مع وكالة الغوث اتفاقية تبرّع بقيمة 450 مليون ين ياباني (حوالي 4.3 مليون دولار)".

وأوضحت وكالة "الأونروا” في بيانٍ لها، أنّ "هذا التبرع الهام سيعمل على تمكين أونروا من مواصلة تقديم المعونة الغذائية لما مجموعه 99,000 لاجئ من فلسطين في غزة، وذلك بهدف التقليل من أثر الفقر وانعدام الأمن الغذائي لأولئك الذين هم بأمس الحاجة، وخصوصا في ظل جائحة كوفيد-19 الجارية”.

بدوره، وقال السفير الياباني ماغوشي ماسايوكي، إنّ "الحكومة اليابانية قد قرّرت التبرّع بحوالي 4,3 مليون دولار لأونروا في هذا الوقت الحرج”.

وأكَّد السفير على أنّ "هذا التبرّع يمثل التزامنا القوي وتضامننا مع لاجئي فلسطين في الوقت الذي تعاني المنطقة فيه من أزمة إنسانية خطيرة”.

من جهته، قال القائم بأعمال دائرة العلاقات الخارجية والاتصال ومدير الاتصالات في وكالة "الأونروا” سامي مشعشع، إنّ "الحكومة اليابانية لطالما كانت أمثولة في دعمها لوكالة أونروا”.

وبيّن مشعشع أنّ "هذا الدعم السخي للغاية يأتي خلال فترة عصيبة بشكلٍ استثنائي من وجودها من أجل مساعدة المجتمع المعرض للمخاطر”.

ولفتت وكالة "الأونروا” في بيانها، إلى أنّ "الحكومة اليابانية تعد متبرعًا راسخًا لوكالة أونروا، حيث عملت على دعم الوكالة منذ عام 1953، وفي عام 2019، كانت الحكومة اليابانية ثامن أكبر مانح للوكالة”.

وشدّدت على أنّ "الحكومة اليابانية لعبت دورًا حاسمًا في وقت كانت فيه أونروا تواجه أزمة وجودية، وبفضل الدعم الدائم للمانحين مثل الحكومة اليابانية، تستطيع أونروا تقديم الخدمات الحيوية للاجئي فلسطين في الشرق الأوسط في مواجهة تحدياتها المتواصلة”.

ويأتي هذا التبرّع لوكالة "الأونروا” في وقتٍ حذَّر فيه المفوض العام لوكالة "الأونروا” فيليب لازاريني، من "مغبة عجز التمويل البالغ 130مليون دولار، وسط الانتشار القوي للموجة الثانية لفيروس كورونا”.

وأوضح لازاريني خلال اجتماع اللجنة الثالثة التابعة للجمعية العامة للأمم المتحدة، الذي عقد في المقر الدائم للأمم المتحدة في نيويورك وتختص بالشؤون الاجتماعية والإنسانية والثقافية وقضايا حقوق الإنسان التي تؤثر على الشعوب في جميع أنحاء العالم، أنّ "فجوة تمويل أونروا اليوم 130 مليون دولار، وتحتاج إلى 40 مليون دولار لمواصلة عملياتها الإنسانية لأكثر من 1.4 مليون لاجئ متأثر بالصراع قادمين من سوريا أو يعيشون في الأراضي الفلسطينية المحتلة”.

وبيّن لازاريني بحسب الكلمة التي نشرتها وكالة "الأونروا”، أنّ "هناك حاجة ماسة إلى 15 مليون دولار من هذا المبلغ لدعم خط إمدادات الغذاء في قطاع غزة لأكثر من مليون لاجئ”.