القائمة

مواقع التواصل الأجتماعي
السبت 26 تشرين الثاني 2022

فلسطينيو سورية

اعتصام لفلسطينيي سوريا أمام مكتب أونروا بمنطقة البقاع


الثلاثاء، 27 أيلول، 2022

اعتصم عشرات اللاجئين الفلسطينيين المهجرين من سوريا، أمام المكتب الإقليمي لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين"الأونروا"، في منطقة البقاع، جنوبي لبنان؛ للمطالبة بإيجاد حلول لما يعانونه من واقع معيشي وإنساني صعب.

وطالب المعتصمون، اليوم الثلاثاء، وكالة "الأونروا" بـ"زيادة معونة بدل الإيواء، وتحديد موعد شهري لاستلام المستحقات المالية، إلى جانب تحسين الخدمات، خاصة الطبية وتأمين الأدوية للمرضى، في ظل الارتفاع الكبير للأسعار بسبب الأزمة الاقتصادية اللبنانية".


وأفادت لاجئة فلسطينية مسنة، أن "المعونة الشهرية التي تقدمها أونروا كل شهرين لا تساعد العائلات الفلسطينية على تدبر أمورها".

وأشارت إلى أن "العائلات الفلسطينية تئن تحت وطأة إيجارات المنازل، التي يطالب أصحابها بأجور مضاعفة، فضلا عن مصاريف الطعام والدواء وفواتير الكهرباء".

ويبلغ عدد فلسطينيي سوريا المهجرين إلى لبنان قرابة 27 ألفاً و700 لاجئ، تصنفهم"الأونروا" ضمن الشريحة الأكثر ضعفاً، مشيرة إلى أن نسبة الفقر بينهم تخطت حاجز 87 بالمئة مطلع العام 2022.

وتقدم "الأونروا"، التي أُسست في العام 1949، خدماتها لنحو خمسة ملايين و700 ألف لاجئ فلسطيني مسجلين لديها، يقيمون في مناطق عملياتها الخمس (الضفة الغربية، وقطاع غزة، والأردن، وسوريا، ولبنان).